1280x720-GJA

منذ مغادرته دمشق عند اندلاع الحرب في سوريا قبل ما يقارب خمس سنوات، عاد ياسر العظمة إلى بلده على نحو مفاجئ.
وذكر شهود عيان أنّهم رأوا النجم السوري صاحب سلسلة “مرايا” في حارته في حيّ المهاجرين في قلب العاصمة، في أول ظهور له منذ أن غادر إلى مصر ومنها إلى دبي.
ويعد الفنان القدير من الفنانين السوريين القلائل الذين لم يبدوا أي رأي سياسي تجاه الأزمة السورية، وظلّ حيادياً حتى هذه اللحظة.
ومن المقرر أن يختتم العظمة سلسلة “مرايا” ليوجّه تحية الوداع الأخير لهذا المسلسل بعد 22 سنة على انطلاق جزئه الأول، على أن يتألّف العمل من 30 الحلقة (بين 40 إلى 50 دقيقة)، وستعرض لوحة واحدة في كل الحلقة، كما يحضّر لمسلسل جديد تحت عنوان “أحلامنا”.
وقبل أكثر من عام، تعرّض العظمة لشائعة وفاته بينما كان يقضي وقته في القاهرة.

Please follow and like us: