slider-image-1

يقول المحللون الاقتصاديون إن ظروف الأعمال في دولة الإمارات قد تحسنت، وذلك مع نمو القطاع الخاص غير النفطي الذي وصل إلى أعلى مستوى في عشرة أشهر، مدفوعاً بشكل جزئي عن طريق زيادة نشاط التوظيف في بعض الصناعات وفقاً لأحدث البيانات.

وأشار مؤشر بنك الإمارات دبي الوطني لشهر يوليو إلى أن المزيد من الشركات وظفت موظفين جدد خلال الآونة الأخيرة، وقال البنك إن وتيرة التوظيف تسارعت إلى أعلى مستوى خلال 14 شهراً، على النقيض من الاتجاه خلال الربع الثاني الذي شهد حالة من الركود والنمو الضعيف بحسب صحيفة غلف نيوز.

وقال البيان إن معدل إيجاد الوظائف كان الأسرع منذ أكثر من عام، وجاءت هذه النتائج متوافقة مع دراسات أخرى أجرتها بعض مواقع التوظيف ومن بينها موقع مونستر الذي أشار إلى أن التوظيف شهر نمواً بنسبة 10% في يونيو 2016 بالمقارنة مع نفس الشهر من العام الماضي.

وتوقع سنجاي مودي المدير الإداري لمنطقة آسيا والمحيط الهادىء والشرق الأوسط في شركة مونستر أن يستمر هذا الاتجاه خاصة في دولة الإمارات التي تتمتع باقتصاد واعد.

ولا يزال قطاع الرعاية الصحية يشهد زيادة في الطلب على الموظفين الجدد، حيث نمى هذا الطلب بنسبة 46% خلال شهر يونيو 2016 مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي، ومع تطبيق نظام التأمين الصحي الإلزامي يتوقع المراقبون أن يستمر قطاع الرعاية الصحية بالنمو بمليارات الدولارات في عام 2016.

Please follow and like us: