سواء في ممارسة رياضة الكريكيت، أو دفع عربة الاطفال الثقيلة، أو ارسال تحياتها للجمهور أثناء حملها ‏الثقيل، كايت ميدلتون هي قادرة على فعل أي شيء، وتبرع بتحقيقه حتى مع حذاء الكعب العالي. فما هو ‏سرها؟

بفضل مركزها الاجتماعي ولقبها كدوقة كامبريدج، تتمتع كايت ميدلتون بامتيازات راقية وملوكية، لكنها ‏بالمقابل تمتلك واجبات معينة تجاه شعبها وجمهورها. وهذا ما يلزمها القيام ببعض الاعمال الخيرية ‏والانجازات العملية التي تتطلب حضوراً ومجهوداً جسديين، والمدهش في الأميرة أنها تنجح بتحقيقه بكل ‏رقي وهي منتعلة الحذاء العالي على الدوام! وحتى بحضور أطفالها.‏

وفي هذا السياق، أوضحت بعض المصادر المقربة من كايت أنها تتبع حيلة يومية تمكنها من الاعتماد على ‏حذاء الكعب العالي في كل نشاطاتها ودون أي جهد. فهي تضع نعال قابل للانزلاق داخل حذائها، وهو ‏مصنوع من الجلد الخالص مما يمنح قدميها الراحة المثالية والمرونة اللازمة لتحركاتها. وإن كايت عمدت ‏الى شراء كميات كبيرة من هذه النعول مباشرة من مصنّعها الايطالي!! فهل ستجربين طريقة الاميرة لحل ‏مشكلة حذائك؟

Please follow and like us: