هاجمت بعض الصحف التونسية الفنان صابر الرباعي، بعد ما أشيع عن تبرعه بأجره عن  حفلته الغنائية بدار الأوبرا المصرية لأعمال خيرية، وهو أمر لم يفعله بتونس.

وردّ صابر في بيان شديد اللهجة جاء فيه: “أمير الطرب، التونسي صابر الرباعي، لم يتأخر عن القيام بواجباته الفنية أو الإنسانية مهما كان مصدرها سواء في بلده أو خارجه من دون إعلان، كي لا يقال انه يركب على الأحداث ويستفيد منها، فهو يعتبر بأن كل عمل يقوم به يكون بينه وبين خالقه فقط لا غير”.

وأضاف البيان: “وبما يتعلق بحفل دار الأوبرا المصرية، فهي دعوة كريمة من مصر لإحياء حفل فيها، كعربون صداقة تونسية مصرية ضمن فعاليات مهرجان الموسيقى العربية، وليست لجمع التبرعات من خلال التبرع بأجره في الحفل أو ما شابه ذلك، إنما غناءه اليوم على هذا المسرح شرف له و لكل فنان تونسي يرنو إلى الصعود عليه و يشرف بلده. ويهم المكتب الإعلامي للفنان صابر الرباعي التأكيد بأنه لن يسمح لأحد بأن يتاجر أو يشكك في حب هذا الأخير لبلده الأم تونس مهما كان موقعه”.

Please follow and like us: