زلزال-قوي-يضرب-شمال-المغرب-ويخرج-المواطنين-إلى-الشارع

زلزال بقوة 6.3 درجات على مقياس ريختر ، ضرب فجر اليوم منطقة بحر البوران وشعر به سكان جنوبي إسبانيا وشمال المغرب.
ووقع الزلزال وقع تمام الساعة 04:22 على عمق 10 كلم في المياه القريبة من مدينة الحسيمة، بحسب ما أعلن عنه المعهد الجيولوجي الإسباني.
وكان الإعلان في البداية قد أشار أن أن قوة الهزة الأرضية بلغت 5.6 درجات.
وكان زلزال آخر بقوة 3.2 درجات قد وقع في 03:14 فجرا في نفس المنطقة، وفقا للمعهد الإسباني.
من جانبه، قدر المعهد الجيولوجي الأمريكي قوة الزلزال ب6.1 درجات، مشيرا إلى أنه جاء على عمق 10 كلم ومسافة 62 كلم من الحسيمة.
وشعر بالهزة الأرضية سكان عدة مدن إسبانية، بما في ذلك أنتيكيرا (مالجا) وكذا مليلية المحتلة، حيث اضطر العديد من المواطنين للنزول إلى الشوارع في منتصف الليل.
وتلقت أجهزة الإنقاذ العديد من طلبات الإغاثة من سكان شعروا بالقلق بعد أن لاحظوا اهتزاز الأرض.

وخرج صباح الاثنين سكان مدينة الغزوات الى الشارع في حدود الساعة الخامسة صباحا بعد شعورهم بالهزة الأرضية، وقد شعر بالهزة سكان العديد من بلديات ولاية تلمسان ومدنها مثل مقر الولاية والرمشين عين فزة، إضافة إلى مدينة الغزوات الساحلية ستون كلم شمالي غرب مقر الولاية، ولم  يتم  تسجيل خسائر بشرية ومادية باستثناء الهلع الذي أصاب السكان الذين شعروا بالهزة.

Please follow and like us: