ggg_506

بما لا يجيد ريال مدريد الحفاظ على مستوى ثابت مُقنع لجماهيره هذا الموسم، لكنه الفريق الإسباني الذي يجيد شيئًاً واحدًاً بجدارة؛ وهو إهدار فرص سقوط المنافسين.

فمع كل سقوط للغريم التقليدي برشلونة في الليغا الإسبانية نجد الريال بدوره يتعثر، وهو ما يفوت فرصة تلو الأخرى على الفريق الملكي من أجل ملاحقة المتصدر حالياً وحامل اللقب.

3 وقائع في الموسم الحالي تثبت أن الريال بقيادة مدربه بنيتيز يسير عكس الاتجاه، ففي كل مرة يتعثر فيها البرسا نجد الريال أيضا يأبى أن ينتصر ويخسر أو يتعادل.

في الجولة الـ 18 تعثر برشلونة بتعادله في ديربي عنيف مساء السبت أمام إسبانيول، ليخرج بنتيجة سلبية، وتبعه الريال الذي رفض استغلال الهدية ليتعادل مع فالنسيا 2-2 بعدما تقدم مرتين وفرط في تقدمه.

وفي بداية الجولة السابعة نال برشلونة الهزيمة الثانية هذا الموسم، على يد أشبيلية بخسارته 2-1، لكن ختام الجولة السابعة رفض الريال انتهاز الفرصة وسقط في فخ التعادل مع مضيفه أتلتيكو مدريد 1-1.

ثم تكرر الأمر في الجولة الـ 15 حينما تعادل برشلونة 2-2 مع ديبورتيفولاكرونا ليرد الريال بالخسارة غير المتوقعة أمام فياريال بهدف نظيف.

وأصبح الترتيب الآن أتلتيكو مدريد متصدرا بـ 41 نقطة، يليه برشلونة 39 “وله مباراة مؤجلة”، ثم ريال مدريد 37، وفياريال 36.

Please follow and like us: