امبريال فيينا
اشترى رجل الأعمال الإماراتي «خلف أحمد الحبتور» فندق امبريال الفخم في فيينا الذي يرتاده نجوم ورؤساء دول منذ أكثر من قرن، بمبلغ أقل من ثمانين مليون يورو.

وقال «الحبتور» في تصريحات نقلتها صحيفة كوريير إن «الفندق أشبه بقصر ملكي في أجمل مدينة في العالم».

وأوضح المستثمر الإماراتي الذي ابتاع أخيرا فندق هيلتون لندن ويمبلي في العاصمة البريطانية، أنه اشترى فندق امبريال مقابل 78,8 مليون يورو من مجموعة ستاروود الأمريكية التي ستستمر في إدارته.

وأكد أنه أعجب بالفندق الذي يحوي 138 غرفة بينها 59 جناحا ويشرف على جادة الرينغ المعروفة في العاصمة النمساوية، وسبق أن نزل فيه الأديب الألماني الراحل «توماس مان» والرئيس الأمريكي الراحل «جون كينيدي» والملكة «اليزابيث الثانية» وآخرون.

وفي نوفمبر/ تشرين ثاني الفائت، استضاف الفندق المفاوضات الدولية حول سوريا التي شارك فيها خصوصا وزير الخارجية الأمريكي «جون كيري».

وفندق امبريال هو الرابع الذي تبتاعه مجموعة الحبتور الإماراتية الاستثمارية الخاصة، بحسب بيان نشرته مواقع خليجية.

والعاصمة النمسوية هدف مفضل لدى المستثمرين الخليجيين. وسبق أن اشترت قطر من فرنسا قصر كلامغالاس الذي كان يضم المعهد الفرنسي في النمسا.

وسوف يستمر فندق إمبريال بالعمل في إطار مجموعة فنادق «لاكجيري كوليكشن» بموجب اتفاق إداري جديد وطويل الأمد.

وبني الفندق في العام 1836 وكان في البداية مقر الأمير فيليب من ووتمبرغ في فيينا، ثم تحول إلى فندق لاستقبال زوار المعرض العالمي عام 1873.

ويقع فندق «إمبريال» الفخم في جادة رينغ الرائعة في وسط العاصمة النمساوية، ويشغل موقعاً أساسياً في كارنتنر رينغ 16، على مقربة من قاعة موسيكفرين الأسطورية للحفلات الموسيقية، ومن معالم أساسية على غرار فيينا ستايت أوبرا، ومتحف كونسثيستوريشز، ومبنى سيسيشون.

وسوف يستمر فندق إمبريال بالعمل في إطار مجموعة فنادق «لاكجيري كوليكشن» بموجب اتفاق إداري جديد وطويل الأمد. وبني الفندق في العام 1836 وكان في البداية مقر الأمير فيليب من ووتمبرغ في فيينا، ثم تحول إلى فندق لاستقبال زوار المعرض العالمي عام 1873. ويقع فندق «إمبريال» الفخم في جادة رينغ الرائعة في وسط العاصمة النمساوية، ويشغل موقعاً أساسياً في كارنتنر رينغ 16، على مقربة من قاعة موسيكفرين الأسطورية للحفلات الموسيقية، ومن معالم أساسية على غرار فيينا ستايت أوبرا، ومتحف كونسثيستوريشز، ومبنى سيسيشون

وسوف يستمر فندق إمبريال بالعمل في إطار مجموعة فنادق «لاكجيري كوليكشن» بموجب اتفاق إداري جديد وطويل الأمد. وبني الفندق في العام 1836 وكان في البداية مقر الأمير فيليب من ووتمبرغ في فيينا، ثم تحول إلى فندق لاستقبال زوار المعرض العالمي عام 1873. ويقع فندق «إمبريال» الفخم في جادة رينغ الرائعة في وسط العاصمة النمساوية، ويشغل موقعاً أساسياً في كارنتنر رينغ 16، على مقربة من قاعة موسيكفرين الأسطورية للحفلات الموسيقية، ومن معالم أساسية على غرار فيينا ستايت أوبرا، ومتحف كونسثيستوريشز، ومبنى سيسيشون. –

Please follow and like us: