home-remedies-for-acidity-705x360

كشفت دراسة طبية حديثة أن أحد الأدوية الشهيرة المضادة للحموضة، والتي يتناولها عشرات الملايين من الأشخاص حول العالم، تساهم في رفع خطر الإصابة بأمراض الكلى المزمنة. وتنتمي هذه العقاقير المضادة للحموضة إلى فئة الأدوية المثبطة للبروتون “PPIs”، وهى تشمل المواد الفعالة الآتية: عقار “أوميبرازول” وعقار “لانزوبرازول” وعقار “رابيبرازول” وعقار “بانتوبرازول” وعقار “إيسوميبرازول”، وهي تساهم في علاج الحموضة وارتجاع المريء وقرحة المعدة.

وأكد فريق من العلماء بمركز جونز هوبكنز الطبي في أمريكا أن هذه الآثار الجانبية نادرة الحدوث، كما لم تُثبت نتائج الدراسة أن هذه الأدوية تتسبب في الإصابة بالفشل الكلوي.

جدير بالذكر أن العديد من الأبحاث الطبية قد حذرت من الأضرار الصحية لأدوية الحموضة المثبطة للبروتون مثل: التهاب الكلى وتغيير طبيعة بكتيريا الأمعاء، ورفع خطر الإصابة بالأمراض المعدية.

ومن جانبه، أوصى الدكتور آدم شونفيلد، الباحث بجامعة كاليفورنيا – سان فرانسيسكو الأمريكية الأطباء بضرورة أن يوازنوا بين أضرار وفوائد الأدوية المضادة للحموضة قبل أن يصفوها لمرضاها، وخاصة أنه ثبت دور هذه العقاقير في رفع خطر الإصابة بأثر جانبي خطير للغاية.

Please follow and like us: