النيابة العامة
أحالت النيابة العامة في دبي إلى محكمة الجنايات، شاباً لتهديده كتابة وشفاهة ربة بيت (خليجية)، بإسناد أمور خادشة لشرفها وإفشائها وفضحها أمام زوجها، بأنها على علاقة غير شرعية به، إن لم تتواصل معه عبر الهاتف الذي رماه في سيارتها، من أجل هذا الشأن. وقالت المجني عليها، في تحقيقات النيابة العامة، إنها أثناء قيادتها مركبتها على شارع الخوانيج، اعترض المتهم طريقها، فاضطرت للوقوف لمعرفة أمره، قبل أن يفتح باب مركبتها ويرمي لها هاتفاً لكي تتواصل معه، مضيفة أنها توجهت بعد ذلك إلى منزل شقيقتها وأخبرتها بالموضوع، وأن شقيقتها شغلت الهاتف، وتلقت اتصالاً من المتهم الذي طلب إليها التحدث مع المجني عليها، وأنه مستعد أن يطلقها من زوجها والزواج بها.

وقالت إنها عندما رفضت التحدث إليه عبر الهاتف نفسه، أعاد الاتصال على هاتفها الخاص، وهددها بفضح أمرها أمام زوجها، وأهلها، حال أصرت على رفض التواصل معه.

وقال المتهم في التحقيقات الأولية إنه تعرف إلى المجني عليها أثناء توصيل ابنه إلى المدرسة، حيث «نشأت علاقة صداقة بينهما، وأنه هددها بفضحها ما لم تعد له الهاتف الذي رماه في سيارتها من أجل التواصل معها».

Please follow and like us: