560

يبدو ان خطر الواتس اب بدأ يتسلل الى عائلتنا العربية ويخلق خلافات زوجية يكون ضحيتها الأزواج والزوجات ويؤدي الى انفصال بل طلاق أحيانا. صورة عبير الشخصية في الواتس اب تسببت في غضب زوجها الشديد وارسالها الى بيت أهلها! سحر الغت شقيقة زوجها من قائمة اصدقائها فحاربتها حماتها وبناتها. حلا تسببت بمشكلة بين اخيها وزوجته ومريم تركت الى بيت أهلها لان شقيقات زوجها استثنينها من “جروب” العائلة!! فما الذي يحدث في مجتمعنا العربي؟

لم يخطر ببال الثلاثينية عبير أحمد أن صورة الملف الشخصي على تطبيق “الواتس أب” ستكون سببا في خلاف عائلي كبير انتهى بها بالعودة إلى بيت أهلها. عبير التي وضعت الصورة اعتقادا منها أنها تعبر عن حالة الاحتقان التي في داخلها وتشفي غليلها، لم تكن تعلم أن هناك من يراقب ما تضعه من صور أو ما تكتبه على “الواتس أب”، وأنهم قد يذهبون بالتفسيرات بعيدا. وتوضح قائلة “بمجرد رؤية شقيقات زوجي لتلك الصورة التي وضعتها قمن بحفظها وإعادة إرسالها على “قروب العائلة” الخاص بهن”، الأمر الذي تسبب بإحراج كبير لها. وأكثر ما أثار حفيظتها هو تحليلات البعض وأحكامهن المسبقة بأنها تقصد زوجها، الأمر الذي انتهى بها في بيت أهلها بعد غضب زوجها الشديد.

560-4

أما إلغاء الثلاثينية سحر خالد لإحدى شقيقات زوجها من قائمة “الواتس أب” ووضع حظر لها، فأشعل نيران الخلافات العائلية في بيت أهل الزوج، الذين اعتبروا هذا التصرف وكأنه طرد لابنتهم من منزل أخيها. وتقول “ردة فعل أهل زوجي كان غير منطقي وحملوا الموضوع أكبر من حجمه”، مؤكدة أن حظر من لا يعجبها أمر شخصي ولا يجوز ربطه بالعلاقات العائلية، خصوصا وأن زوجها منذ بداية زواجها كان يعرف عدم وجدود تفاهم بينهم. وما زاد الطين بلة هو الموقف العدائي الذي اتخذته حماتها وبناتها جميعهن منها، وألقى بظلاله على علاقتها بزوجها فلم يعدن يرغبن برؤيتها في الجمعات العائلية أو حتى أن تشاركهن طعام الغداء يوم الجمعة، الأمر الذي وضع زوجها في موقف صعب وحرج جدا.

أما الأربعينية مريم عبيد فإن ما قامت به فاق توقعات كل من يحيطون بها، خصوصا بعد أن حملت أمتعتها وغادرت منزلها إلى بيت أهلها بدون حتى أن يعلم زوجها سبب غضبها. والسبب، كما تقول والدة زوج مريم، هو “الواتس أب”؛ إذ تركت المنزل بعد أن استثنتها أخوات زوجها من group قمن بإنشائه وكان مخصصا للعائلة، ما اعتبرته مريم إهانة لها ومساسا بكرامتها، وبأنها ليست من العائلة ولا داعي لبقائها بينهم.

واتس

في حين تسببت العشرينية حلا أدهم ومن دون قصد منها بمشكلة بين أخيها وزوجته بعد أن وضعت صورة للهدية التي أحضرها أخوها لها على “الواتس أب” وكتبت جملة تشكره باسمه وتتمنى له العمر المديد. فما كان من زوجة أخيها إلا أن أصابها الجنون والغيرة، وسارعت بالاتصال بزوجها وبدأت بمحاسبته والاستفسار عن سبب شرائه للهدية وعدم إخبارها بها، فضلا عن أنها أولى من غيرها بهذا المال وما كان من زوجها إلا أن بدأ بالصراخ عليها، ونشب خلاف كبير بينهما. ويؤكد الاستشاريون النفسيون ان من المهم حسن التعامل مع هذه الوسائل، سواء باختيار الوقت المناسب، والأسلوب والطريقة والكلمة والصورة ذات الدلالة التي تترك أثرا إيجابيا عند الآخر، وتكون واضحة المعنى حتى لا يساء فهمها أو تقديرها من قبل الآخرين.

ومن المهم ان نتذكر ان ردود أفعال الأشخاص قد تختلف من شخص إلى آخر، وقد تأخذ أكبر من حجمها، لذا لا بد للشخص من التفكير جيدا والحذر عند التعبير عن حالته المزاجية من خلال العبارات والأفكار التي يكتبها. ومن الضروري وجود الثقة بين أفراد الأسرة والزوجين، مؤكدا أن ضعفها واهتزازها قد يسبب مشكلات لا حصر لها وتصل إلى الطلاق وتشتت الأسر. بتصرف عن الغد.

Please follow and like us: