وكأنه يعلم أنه أمير وأن عدسات الكاميرات تبحث عنه أو ربما فرحا بعودته إلى بلاده، ففي فيديو نشرته وسائل الإعلام العالمية لوّح الأمير البريطاني جورج البالغ من العمر 3 سنوات بحرارة لكاميرات الصحافة وللجموع التي أتت لوداع الأمير ويليام وزوجته دوقة كامبريدج وأولادهما عند مغادرتهم فيكتوريا عاصمة مقاطعة بريتيش كولومبيا الكندية بعد زيارة استمرت أسبوعا.

وكان الأمير الصغير قد أثار ضجة في وسائل الإعلام بعدما تجاهل رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو الذي جلس القرفصاء محاولاً بشتى الطرق مصافحته على مدرج المطار في إقليم كولومبيا البريطانية بغرب كندا، إلا ان ترودو تعامل مع الأمر بطريقة مدهشة.

وألقى الأمير ويليام الذي أمسك بيد ابنه جورج وكايت التي حملت ابنتها التحية على الجموع الحاضرة.

وصعد الأربعة إلى طائرة مائية في مرفأ وسط فيكتوريا الصغير على جزيرة فانكوفر مساء السبت، لينتقلوا إلى طائرة تابعة للحكومة الكندية في رحلة إلى بريطانيا.

 

Please follow and like us: