560_Sea

جميعنا يعاني مشكلات وضغوطاً نفسية نتيجة ضغوط الحياة والعمل ومسؤوليات البيت والأولاد، ويحتاج إلى مهدئات طبيعية كي تساعده على الهدوء والسكينة، بعيداً عن الأدوية المضادة للاكتئاب والمهدئات، ويعتبر البحر والجلوس أمامه أفضل مهدئ طبيعي للإنسان دون تناول أي عقار.

وفقاً لدراسة أمريكية حديثة فإنه بمجرد الجلوس أمام البحر لمدة خمس دقائق، يفرز جسم الإنسان هرموناً طبيعياً يعمل كمهدئ للجسم يجنبه الشعور بالاكتئاب ويساعده علي التخلص من التوتر والقلق والشعور السلبي، كما أن الجلوس أمام البحر يعادل الذهاب إلي طبيب نفسي لمدة أسبوع.

بحر

الجلوس أمام البحر يعادل الذهاب إلي طبيب نفسي لمدة أسبوع

يعتبر الجلوس أمام البحر أفضل مهدئ طبيعي للإنسان، لإزالة همومه ومشاكله، التي تزداد مع ضغوط الحياة والعمل والبيت، والكثيرين لا يفضلون تناول المهدئات أو قصد طبيب نفسي في حالة الشعور بالاكتئاب، لذلك كل ما يحتاجه الإنسان هو “سفرية” بسيطة إلى مكان هادئ وحبذا لو كان هناك شاطئ بحر في هذا المكان، فهذا من شأنه أن يجدد نشاط الإنسان ويخلصه من المشاعر السلبية، حتى لو كان ذلك لمدة يوم واحد في العطلة الأسبوعية، ويستعيد قواه من جديد.

الإنسان دائماً بحاجة إلي تجديد نشاطه، والسفر في نزهة أمام البحر يعد أفضل طريقة للتخلص من الأعباء النفسية، والاستجمام، وتحقيق الراحة النفسية، والتخلص من التوتر والقلق والشعور السلبي. والكثير قد يعانون من حالة اكتئاب ولا يعلمون أنهم مصابون بحالة من الاكتئاب، لأن كثيراً منا يجهل أعراض الاكتئاب، وكيفية التخلص من هذه الحالة

Please follow and like us: